الأفق التربويمكتبة سمعبصرية

تكريم 18 طالبًا مجيدًا علميًا، و17 باحثًا مجيدًا، و6 أوراق بحثية مجيدة، و14أكاديميًا مجيدًا، و9 أطباء مجيدين

جامعة السلطان قابوس تحتفل بالذكرى السنوية الـ19 للزيارة السامية

جريدة عُمان

احتفلت جامعة السلطان قابوس بالذكرى السنوية التاسعة عشرة للزيارة السامية لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم -حفظه الله ورعاه -للجامعة التي كانت في عام 2000م، والتي توافق الثاني من مايو من كل عام وذلك تحت رعاية معالي يوسف بن علوي بن عبدالله الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية بحضور أصحاب السمو والمعالي والسعادة والمكرمين بالإضافة إلى الأكاديميين والموظفين والطلبة والحضور من خارج الجامعة.

البحوث الفائزة بالمكرمة السامية
وفي حفل افتتاح يوم الجامعة أعلنت الدكتورة رحمة بنت إبراهيم المحروقية نائبة الرئيس للدراسات العليا والبحث العلمي عن البحوث الفائزة بالمكرمة السامية لعام 2019م وهي كالآتي: أولا “فاعلية برنامج مقترح في السياحة البيئية المستدامة في تنمية معارف طلبة التعليم الأساسي وسلوكياتهم واتجاهاتهم نحو الأبعاد التنموية للسياحة المستدامة بسلطنة عُمان” للباحث الرئيس الأستاذ الدكتور عبدالله أمبوسعيدي من مركز البحوث الإنسانية. ثانيًا، “تطوير استراتيجيات مناخية ذكية لتحسين إنتاجية القمح في سلطنة عمان” للباحث الرئيس الدكتور محمد فاروق من كلية العلوم الزراعية والبحرية. ثالثًا، “نظام أتمتة اكتشاف وجمع عينات التسرب الزيتي والمد الأحمر في الشواطئ العمانية باستخدام أنظمة المركبات ذاتية القيادة والتنسيق” للباحث الرئيس الدكتور أحمد المعشري من كلية الهندسة. رابعا، “تطوير مبيدات فطريات صديقة للبيئة جديدة للقضاء على الفطريات الموجودة في التربة والمسببة لأمراض الخضروات” للباحث الرئيس الدكتور رائد عبد الجليل من كلية العلوم. خامسًا، “تحضير ألياف بحجم النانو من أصناف التمر ذات الجودة المنخفضة أو غير المستغلة ومن النوى، وتوصيفها ودراسة وظائفها في الصناعات الغذائية” للباحث الرئيس الأستاذ الدكتور محمد رحمان من كلية العلوم الزراعية والبحرية. سادسًا، “الزراعة العضوية لتحسين جودة التربة واستدامة الزراعة في عمان” للباحث الرئيس الدكتورة روندا جانك من كلية العلوم الزراعية والبحرية. سابعًا، “العلاقة بين فترة واضطرابات النوم الليلي وصحة المرأة الحامل والجنين” للباحث الرئيس الدكتور محمد العبري من كلية الطب والعلوم الصحية.

تصريح معالي يوسف بن علوي
وفي تصريح له قال معالي يوسف بن عبدالله بن علوي، الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية، راعي حفل يوم الجامعة “من دواعي سرورنا أن نكون معكم لنحتفل معا “بيوم الجامعة” لنطلع على الكثير مما تقدمه جامعة السلطان قابوس من جهود في سبيل إنتاج المعرفة وتعزيز منظومة الابتكار الوطنية”، مشيدًا بدور إدارة الجامعة وكلياتها وأقسامها في تنفيذ رؤية صاحب الجلالة السلطان المعظم- حفظه الله ورعاه- لتكريس إمكانياتها في البحوث والدراسات النظرية والتطبيقية لخدمة المجتمع، وابتكار الحلول العملية للأغراض الاجتماعية والاقتصادية.
وأضاف معاليه في حديثه “نرجو للعاملين في الجامعة المزيد من الجد والاجتهاد والإجادة بما يحقق المزيد من التقدم والريادة العلمية، في وقت نحن في أمس الحاجة إلى تبني برامج ودراسات علمية وأكاديمية، والعناية الخاصة بكوادر الجامعة وطلابها وإتاحة الفرصة لهم للمساهمة في تطوير الأساليب البحثية لإثراء الفكر والمعرفة، وتدعيم الصلات والروابط العلمية مع نظائرها من الجامعات في الدول الصديقة التي تقود التقانات المتقدمة والمحركة لما يعرف “بالثورة الصناعية الرابعة”، وتمكين الباحثين الشباب والمرأة في ميدان الاقتصاد المعرفي”.

كلمة الجامعة
وألقى الأستاذ الدكتور علي بن هويشل الشعيلي، نائب رئيس الجامعة للشؤون الإدارية والمالية كلمة الجامعة، حيث قال فيها “إن الاحتفاء بيوم الجامعة هو احتفاء بما هو مؤمل من منتسبي الجامعة، وما يقومون عليه من جهود، وما يحققونه من إنجازات في ميادين شتى” مستعرضًا بعض إنجازات طلبة الجامعة والباحثين والأكاديميين فيها.
وأضاف الأستاذ الدكتور علي الشعيلي “إن الالتزام بمعايير الجودة هو أحد ما نحرص عليه في الجامعة، فذلك يكسب الجامعة موثوقية مؤسسية عالية. وفي هذا الشأن، سعت الجامعة إلى الاعتماد المؤسسي والأكاديمي لبرامجها الأكاديمية، وقد قطعت في ذلك أشواطا بعيدة”، مشيرًا إلى اعتماد برنامجي التاريخ والإعلام في كلية الآداب والعلوم الاجتماعية من المؤسسة الألمانية (AQAS )، والاعتماد الأكاديمي لجميع برامج كلية الاقتصاد والعلوم السياسية من (المؤسسة الأوروبية لتطوير الإدارة) لتكون بذلك أول كلية حكومية في الشرق الأوسط تحصل على هذا الاعتماد، بالإضافة إلى الاعتماد المؤسسي للجامعة من قبل الهيئة العمانية للاعتماد الأكاديمي.

كلمة الدكتورة رحمة المحروقية
من جانبها قالت الدكتورة رحمة بنت إبراهيم المحروقية، نائبة الرئيس للدراسات العليا والبحث العلمي أن منحة المكرمة السامية للبحوث الاستراتيجية قد دعمت منذ نشأتها في عام 2001م (95) مشروعًا بحثيًا، وفي عام 2018م دعمت المنحة (6) مشاريع بحثية بقيمة إجمالية قدرها (450.000) ريال عماني. كما قامت الجامعة بدعم (119) مشروعًا بحثيًا من نظام المنح الداخلية للجامعة في عام 2018م، وتم دعم (23) مشروعًا من قبل منحة عمادة البحث العلمي. وبالنسبة للمنح المشتركة فقد دعمت الجامعة (4) مشاريع بحثية مشتركة مع جامعة الإمارات العربية المتحدة، و(8) مشاريع مع جامعات جنوب أفريقيا.
وفي عام 2018م تم تقديم (41) مشروعًا استشاريًا، وبالنسبة لبرنامج منحة مجلس البحث العلمي لأبحاث طلبة الدراسات الجامعية فقد تم دعم (11) مشروعًا بحثيا. وفي نفس العام تم تنظيم (17) مؤتمرًا وندوة من قبل كليات ومراكز الجامعة، ومنذ بداية عام 2019م وحتى الان تم عقد ما مجموعة (10) مؤتمرات.
وفي عام 2018م، قدمت الجامعة الدعم لـ (485) عضوا من أعضاء هيئة التدريس والباحثين لتقديم أوراق علمية في شتى أنحاء العالم، وفي نفس العام بلغ مجموع الأوراق العلمية التي ظهرت في قاعدة بيانات سكوباس وشبكة العلوم (1768) ورقة علمية، ومنذ بداية 2019 وحتى الآن تم نشر (320) بحثًا مفهرسًا في هذه القاعدة.
وتم اصدار أربعة (4) كتب أكاديمية حول موضوعات متنوعة، كما أصدر مجلس النشر العلمي (15) عددًا من مجلات الجامعة الأكاديمية الست. كذلك تم منح (3) براءات اختراع في عام 2018 لباحثين من كلية الطب والعلوم الصحية.
وفي العام الدراسي 2018/2019م، طرحت الجامعة (30) برنامجًا لدرجة الدكتوراه و(63) برنامجاً لدرجة الماجستير من خلال كلياتها التسع، وقدمت (105) منح دراسية، بما في ذلك (30) منحة لطلبة الدكتوراه و(75) منحة لطلبة الماجستير بنوعيها المنح الكاملة ومنح الإعفاء من الرسوم الدراسية. بالإضافة إلى (25) منحة إعفاء من الرسوم الدراسية لوزارة التربية والتعليم ومنحتين كاملتين لوزارة الأوقاف والشؤون الدينية ومنحتين كاملتين للطلبة الفلسطينيين لدرجة الماجستير بنظام التفرغ الكلي في الجامعة.

فيلم يوم الجامعة
كما تم في الحفل استعراض فيلم يوم الجامعة السنوي، الذي قدم هذا العام موضوعًا مهمًا يتواكب ويتلاءم مع رؤية عمان 2040، والذي سلط الضوء على جهود الجامعة المبذولة في مجال الثورة الصناعية الرابعة وتطبيقاتها.
وقد جاء الفيلم بعنوان “نبحث للغد” ليؤكد بأن الجامعة قد بدأت مشوار الاستفادة من هذه الثورة العالمية، عبر دراسات وبحوث لأكاديمييها وباحثيها، وكذلك عبر مؤتمرات تستضيف فيها خبرات محلية وعالمية.
كما تضمن الفيلم ثلاثة محاور هي: نبذة عن الثورة الصناعية الرابعة وتأثيراتها الإيجابية، وجهود الجامعة للدخول في الثورة الصناعية الرابعة بحثيًا، بالإضافة إلى نماذج من الدراسات التي أُجريت في الجامعة ونتائجها والمؤمل منها.

المكرمون
وتم خلال الاحتفال تكريم مجموعة من الباحثين، والأكاديميين، والموظفين المجيدين والحاصلين على جوائز علمية إلى جانب عدد من الطلبة المتفوقين علميا والمجيدين في الأنشطة. ففي فئة الباحث المجيد تم تكريم 17 باحثًا، فيما تم تكريم 6 أوراق بحثية مجيدة، وحصل 14 أكاديميًا على لقب الأكاديمي المجيد، كما حصل 9 أطباء على لقب الطبيب المجيد، كذلك تم تسليم جائزتين للمدرس المجيد بمركز الدراسات التحضيرية، كما تم تكريم 18 طالبًا مجيدًا علميًا، إضافة إلى جائزة عمادة البحث العلمي لأفضل مجموعة بحثية.

المعرض المصاحب
وتخلل الحفل افتتاح المعرض العلمي المصاحب الذي شمل عددًا من أبرز البحوث والابتكارات العلمية بطرق جاذبة، إلى جانب إصدارات الجامعة العلمية بشقيها المقروء والمرئي. ويُعد معرض يوم الجامعة إحدى الفعاليات المهمة المصاحبة لاحتفالات الجامعة بيومها السنوي لتكون الزيارة السامية انطلاقة كبيرة لمسيرة البحث العلمي.
ويأتي المعرض هذا العام ليبرز الدراسات والبحوث والجهود التي قامت وتقوم بها الجامعة في مجال الثورة الصناعية الرابعة والتطلعات المستقبلية لها، وما قد ينتجه ذلك من تغييرات وتطورات إيجابية في المجتمع العماني. ويحتوي على أركان مختلفة منها الركن الرئيسي الذي يمثل عمادة البحث العلمي وتندرج تحته: المكتبة العلمية للكتب والمجلات، والأستوديو التحضيري للمقابلات التلفزيونية والصحفية، وشاشة العرض السينمائية لعرض الأفلام البحثية وفلم يوم الجامعة 2019، و8 مشاريع بحثية على شكل انفوجرافيك وتصاميم الـ 3D ، وأيضا لوحة جدارية تتضمن إنجازات عام 2018 للبحث العلمي، كذلك ركن لأفضل باحث في مجال البحث العلمي، وركن لأفضل ستة أوراق علمية منشورة في مجلات الجامعة العلمية الست.

ختام يوم الجامعة
واختتم الاحتفال بيوم الجامعة تحت رعاية سعادة الدكتور علي بن سعود البيماني رئيس جامعة السلطان قابوس وذلك بتكريم الحاصلين على الجوائز العالمية والإقليمية من أكاديميين وموظفين وطلبة بالإضافة إلى المجيدين من مدراء ومشرفين أكاديميين وفنيين وممرضين وطلبة مجيدين في الأنشطة والفئات العمالية والحرفية .

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق